يسعى المدّعون الأمريكيون لمصادرة تحفة فنية نادرة جدا من متحف أمريكي تحمل نصا من ملحمة جلجامش، التي تعد واحدة من أقدم الأعمال الأدبية في العالم ، بزعم أن هذه التحفة تم استيرادها بشكل غير قانوني إلى الولايات المتحدة.
ووفقا لهيئة الاذاعة البريطانية بي بي سي فان هذه التحفة تعد جزءا من عدد من القطع الفنية النادرة في متحف أمريكي والتي يحاول المدعون وضع يدهم عليها بعد ادعاء مدير المتحف بوجود آلاف القطع الأثرية غير الموثوقة المصدر.
ويعود أصل التحفة للعراق حيث نقشت قبل أكثر من 3500 عام ،ويزعم القائمين على المتحف أن دار المزاد الذي تم شراء التحفة منه حجب المعلومات حول أصل التحفة، نافين وجود احتيال أو استيراد غير مشروع للتحفة.
وبيعت التحفة في مزاد خاص في عام 2014 مقابل 1.67 مليون دولار لعرضه في متحف الكتاب المقدس في واشنطن.
وتُعرف القطعة الفنية، باسم قرص جلجامش دريم وهي عبارة عن جزء من قصيدة سومرية، لقصة من القصص الملحمية من العهد القديم، مثل جنة عدن.
وأبلغت وزارة الآثار العراقية هيئة الإذاعة الأمريكية إن بي آر أنها تعمل لمعرفة ما إذا كانت التحفة من بين آلاف القطع المسروقة من المتاحف العراقية في عام 1991، علما أن تسعة متاحف من المتاحف العراقية الثلاثة عشر نهبت في ذلك العام عندما فقد الجيش العراقي سيطرته على بعض المناطق إبان حرب التي تبعت غزو الكويت.
يذكر أن العديد من المتاحف في الشرق الأوسط وخاصة في سورية والعراق تعرضت للنهب المنظم والسرقة والتدمير مؤخرا خاصة بعد سيطرة تنظيم داعش على مناطق واسعة من البلاد.

21/05/2020
عدد المشاهدات: 74853
سوريا إكسبو , Syria Expo
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة