كشف مصدر مسؤول في محافظة دمشق، عن صدور قرار خلال الأيام المقبلة يمنع بيع الشنكليش غير المغلف في كافة المحلات التجارية بدمشق بشكل نهائي، وذلك نتيجة تحاليل عينات منه أثبتت عدم صلاحيته للاستهلاك البشري.

وأكد المصدر أن المجلس الصحي الفرعي بدمشق والذي يضم ممثلين عن الجهات الرقابية والصحية كافة أقر بمنع بيع الشنكليش، وذلك بعد سحب 30 عينة من محلات الأجبان والألبان بدمشق أظهرت وجود جراثيم في كل العينات ما يجعلها غير صالحة للاستهلاك.

وأوضح أنه ونتيجة لدراسة عينات من الشنكليش المغلف ضمن معامل، فقد أظهرت عينات تم سحبها من 5 معامل منتجة للشنكليش أنها مطبقة للمواصفات، وسيسمح باستمرار بيعها في المحلات.

وبيّن المصدر، أن المشكلة الرئيسة في الشنكليش الفرط كان استعمال مياه ملوثة في عملية الإنتاج، وانعدام شروط الصحة والنظافة في الورش التي تنتجه ما جعله غير صالح للاستهلاك وقد يسبب أمراضاً للجهاز الهضمي.

ويعتبر الشنكليش من الأطعمة المميزة في الأرياف، حيث يتم تصنيعها ضمن البيوت وسعره أعلى من الجبنة، بينما يغلب الطابع التجاري على الشنكليش المصنع ضمن الورش في المدن الأمر الذي يجعل سعره منخفض نسبياً.

ويصنّع الشنكليش من مادة القريشة المستخرجة من اللبن الخالي الدسم، ومن ثم يضاف إليها تشكيلة من البهارات، مثل الكمون وحبّة السوداء والفليفلة الحمراء الناعمة، ثم تقسّم عجينة القريشة إلى كرات متساوية، تشبه كرات التنس.

وأغلقت “مديرية الشؤون الصحية بدمشق” الشهر الماضي محلين للأجبان والألبان بدمشق، بسبب عدم مطابقة عينات تم سحبها منها لمادة الشنكليش للمواصفات الصحية المطلوبة.

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة