تبدأ الخميس محاكمة جماعية لنحو 30 شخصاً متورطين منذ 4 سنوات في قضية معاملة طالبي لجوء في ألمانيا بشكل مهين ومسيئ..
وذكرت وسائل اعلام ان محكمة زيغن للقضايا الجنائية  ستباشر الخميس محاكمة جماعية للمتهمين بشأن هذه القضية، من بينهم حراس أمن في نزل بورباخ وموظفين إداريين.
وانتشر فيديو منذ 4 سنوات على شبكات التواصل الاجتماعي، تم تصويره بجهاز موبايل، ويظهر رجال حراسة في نزل للاجئين وهم يقومون  بحبس طالبي لجوء وضربهم وإذلالهم.
 تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل : تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر.
وستكون هذه المحاكمة الجماعية  واحدة من أكبر المحاكمات التي تشهدها ألمانيا منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث يتعين على 31 متهما أن يدافعوا عن أنفسهم في ظل الاتهامات المتعددة الموجهة إليهم.

08/11/2018
عدد المشاهدات: 1350
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة