أفادت وسائل إعلام مصرية يوم الاثنين، أن طالبة اقدمت على الانتحار من الطابق الرابع في المعهد الذي تدرس به، تاركة تسجيل صوتي يكشف سبب انتحارها في الاسكندرية بمصر .
وأضافت أن الفتاة أقدمت على الانتحار بعد أن تعرضت للعديد من أشكال التنمر، مثل المضايقات من المسؤولين في المعهد والمدرسين أيضا، وهذا ما كشفه آخر تسجيل صوتي لها.
وأشارت إلى أن الفناة ألقت بنفسها من الطابق الرابع في مبنى الطالبات التابع للمعهد الفني الصحي الذي تدرس به في مدينة الإسكندرية.
وقالت الفتاة في التسجيل الصوتي إنها أصبحت مكتئبة ولم تعد تطيق الحياة، بسبب ما تتعرض له داخل المعهد.
وذكرت أن مشرفات المعهد تحدثن معها بطريقة استهزائية، وقمن بالحديث معها بطريقة جعلتها تشعر وكأنها مثل الرجال، وأن مظهرها وشكلها غير لائقين.

وقالت والدة الفتاة خلال حديث على قناة تلفزيونية، أن هناك 3 مشرفات في المعهد الصحي الذي كانت تدرس فيه ابنتها قمن بتعنيفها أكثر من مرة، ووجهن لها كلمات قاسية وسخرن من لون بشرتها وملامح وجهها ومظهرها العام.
وكشفت أحدث الإحصائيات لمنظمة الصحة العالمية، أن هناك 88 حالة انتحار من بين كل 100 ألف مصري، علماً أن عدد سكان مصر يبلغ 100 مليون نسمة، وهناك قرابة 88 ألف شخص ينتحرون كل عام. 
وتزايدت في الأشهر القليلة الماضية من 2018 نسبة الانتحار في مصر، يث كانت معظم حالات الانتحار لفتيات في مرحلة الدراسة .

27/11/2018
عدد المشاهدات: 9244
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة