توفي طفل سوري، يوم الأحد، بعد تعرضه لحادثة صدم بواسطة باص ، في وقت تعرض طفل اخر للطعن، في حادثتين منفصلتين وقعتا بجنوب تركيا.
وذكرت وسائل اعلام تركية ان الحادث وقع بعدما افلت الطفل (6 سنوات) يد امه، اثناء عبور عائلته الشارع، حيث ركض في الطريق ليصدمه باص.
واشارت المصادر الى ان الطفل فارق الحياة بعد دخوله الى المشفى.
وفي حادثة اخرى، 1كر موقع تركيا بالعربي نقلا عن مصادر مطلعة، لم يسمها، ان طفلاً سورياً تعرض للطعن من مجهولين بمنطقة بيدلي محلسه في مدينة غازي عنتاب جنوب تركيا.
واشارت المصادر الى ان الطفل نقل المشفى، بعدما اعترضه لصوص اثناء عودته للمنزل، وطلبوا منه سرقة هاتفه وأمواله، حتى تعرض للطعن في خصره وقدمه، قبل ان يلوذوا بالفرار.
ويعيش أكثر من 2.2 مليون لاجئ سوري في مخيمات حدودية بتركيا، إضافة إلى عشرات آلاف آخرين في مدن تركية، ضمن ظروف معيشية صعبة.

03/12/2018
عدد المشاهدات: 4120
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة