القى الامن الجنائي القبض على عصابة، مكونة من رجل و3 نساء، قامت بعمليات بتصوير صاحب محل بدمشق عارياً لابتزازه بعد سرقته بواسطة العنف .
وذكرت وزارة الداخلية، عبر موقعها الالكتروني، ان العصابة لجأت الى السلب بالعنف والتهديد بمسدس حربي تعرّض لها صاحب محل تجاري في دمشق، حتى سرقوا مبالغ مالية، ثم قاموا بتصويره وهو عاري.
وتمكن الامن من القبض على العصابة التي اعترفت بالاشتراك مع شخص متواري، بسلب مليون وخمسمائة ألف ليرة سورية، ومبلغ / 800 / ثمانمائة دولار أمريكي من المحل التجاري.
وجاءت عملية السلب بعد علم العصابة بان صاحب المحل ورث مبلغ ستون مليون ليرة سورية من والدته المتوفية، ليتفاجأوا بعدما بحثوا في خزنته ان المبلغ الذي ورثه لم يكن موجودا فيه.
وقامت العصابة بعدما التقطت صورا صاحب المحل وهو عاري، بابتزازه، للحصول على مبالغ مالية منه فيما بعد .
ولاتزال الجهات المعنية تواصل تحقيقاتها،  لإلقاء القبض على الشخص المتواري، ويجري العمل على تقديم المقبوض عليهم مع المصادرات إلى القضاء المختص.

03/01/2019
عدد المشاهدات: 6498
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة