فشل انقلاب نفذه 5 ضباط في الغابون صباح الاثنين ضد الرئيس علي بونغو الذي يتعافى في المغرب بعد إصابته بجلطة دماغية.
ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم حكومة الغابون جاي بيرتران مابانغو قوله انه تم اعتقال أربعة من خمسة ضباط بالجيش نفذوا محاولة انقلاب حيث سيطروا على المحطة الإذاعية في البلاد لبعض الوقت.
وأضاف المتحدث الغابوني أن ضابطا خامسا فر ويجري البحث عنه.
وكان ضباط الانقلاب دعوا إلى انتفاضة شعبية معلنين تشكيل مجلس وطني للإصلاح قريبا في غياب الرئيس علي بونغو.
وكان الرئيس علي بونغو في السعودية في 24 تشرين الأول عندما أصيب بجلطة ونقل الى المستشفى في الرياض حيث خضع للعلاج لأكثر من شهر قبل نقله إلى الرباط.
وانتخب علي بونغو رئيسا عام 2009 بعد وفاة والده عمر بونغو الذي حكم البلاد منذ 1967، قبل ان يعاد انتخابه عام 2016 في انتخابات فاز فيها بفارق ضئيل وأثارت جدلاً واسعاً.
وكان بونغو  القى في 31 كانون الاول الماضي كلمة في شريط مصور سجل في الرباط، في أول مرة يتوجه فيها إلى بلاده منذ دخوله المستشفى.
وجمهورية الغابون هي دولة تقع في غرب وسط أفريقيا يحدها خليج غينيا إلى الغرب وغينيا الاستوائية إلى الشمال الغربي والكاميرون إلى الشمال وجمهورية الكونغو نحو الشرق والجنوب. وتبلغ مساحتها 270,000 كم2 تقريباً كما يقدر عدد سكانها بـ 1,5 مليون نسمة وعاصمتها وأكبر مدنها هي مدينة ليبرفيل.

07/01/2019
عدد المشاهدات: 971
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة