أعلنت مصادر موالية، يوم السبت، عن تعرض عدد من المدنيين لـحالات اختناق بعد سقوط قذائف، مصدرها جماعات مسلحة، على ريف حماه الشمالي.
وقال مدير مشفى السقيلبية الوطني لوكالة سانا، ان 21 شخصاً تم إسعافهم، بعدما أصيبوا بحالات اختناق نتيجة استنشاق غازات سامة، بعد سقوط عدد من القذائف على قرية الرصيف.
ونشرت الوكالة مقطع فيديو وصور اسعافات لمدنيين، قالت انها لمصابين تعرضوا لحالات اختناق نتيجة سقوط قذائف في ريف حماه.
 
وتحدث نشطاء موالين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن استهداف التنظيمات المسلحة لعدد من قرى ريف حماه الشمالي بـغازات سامة.
من جهتها، تناقلت وسائل اعلام روسية عن مصدر طبي، بان عدد من  المدنيين بينهم أطفال أصيبوا بـحالات اختناق جراء استنشاق مواد غازية في بلدتي الرصيف والعزيزية بريف حماه.
وجاء ذلك عقب ساعات على استهداف الجيش النظامي لمواقع مجموعات مسلحة بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، حيث اشارت وكالة سانا الى ان القصف جاء رداً على خروقات المسلحين المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد.
وبدأ التصعيد العسكري في مناطق بريف حماه منذ شباط الماضي، حيث شهدت عمليات قصف متبادل بين الجيش النظامي وفصائل المعارضة المسلحة، الامر الذي أوقع ضحايا.
وتشهد المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب وجوارها، هجمات متكررة وقصف متبادل من الطرفين (النظام وفصائل المعارضة)، رغم توصل روسيا وتركيا لاتفاق سوتشي منذ ايلول الماضي

24/03/2019
عدد المشاهدات: 2805
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة