أمرت محكمة مجرية  يوم الأحد بالقاء القبض على شاب سوري يشتبه بتورطه في أعمال قتل بسورية ، عندما كان يقاتل بصفوف تنظيم داعش .
وذكرت وكالة رويترز أن الادعاء يشتبه بأن الشاب السوري البالغ من العمر 27 عاما ، قام باعدام نحو 20 فردا بقطع رؤوسهم خلال عام 2016 جميعهم أقارب لشخص من مدينة حمص رفض الانضمام للتنظيم.
وبناء على ذلك أمرت المحكمة في بودابست بإلقاء القبض على الرجل الذي أشارت اليه السلطات المجرية باسم إف. حسن، لمدة شهر.
من جانبه كشف المدعي العام لبودابست، في تصريحات إلى القناة المجرية الرسمية، بأن الشاب مسؤول رفيع المستوى في التنظيم. لافتا الى أنه تحدث الى الوكالة الأوروبية للتنسيق القضائي في بيان عن هدف مهم، يُشتبه في أنه نفذ أعمالا إرهابية في سوريا.
 ووفقا للقانون المجري، فإن الشاب السوري مشتبه بارتكابه جريمة قتل في إطار عمل إرهابي والتحضير لارتكاب عمل إرهابي.
وبحسب مصادر قضائية فان الشاب شارك في اعدامات وتنفيذ هجمات انتحارية ، وكان قد حصل في اليونان على صفة لاجىء.
يشار الى انه تم في الآونة الاخيرة محاكمة عددا من السوريين في ألمانيا بتهمة الانضمام الى داعش.

25/03/2019
عدد المشاهدات: 2121
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة