عثرت السلطات الإسرائيلية، يوم الجمعة، على 8 نسور نافقة مهددة بالانقراض، وهي نصف عدد النسور التي تعيش في هضبة الجولان المحتلة، بعد تعرضها للتسمم.
ونقلت شبكة بي بي سي عن سلطة البيئة والمحميات الطبيعية أنها تسعى لمعرفة نوع السم وهوية من دسه لهذه النسور وأسباب ذلك ، من خلال فتح تحقيق فوري.
وكانت السلطات الإسرائيلية عثرت مؤخراً على نسرين آخرين تعرضا للتسمم لكنهما كانا على قيد الحياة ونقلا إلى المصحة البيطرية لتلقي العلاج.
وتسعى إسرائيل منذ فترة لزيادة أعداد النسور في المنطقة بعد تناقصها السريع خلال العشرين عاما المنصرمة.
وبحسب تقارير اسرائيلية، فان المزارعين في الجولان يلجأون في بعض الأوقات الى تسميم النسور التي يخافون أن تأكل حيواناتهم.
وتشكل هضبة الجولان، التي احتلتها اسرائيل منذ عام 1967، ملجأً واسعاً للحيوانات البرية، ومن بينها عدداً من الطيور الجارحة، الا ان هذه الطيور تناقصت بشكل كبير منذ الثمانينيات مع انقراض العديد منهم جراء الصيد، أو القتل المتعمد، بحسب تقارير اعلامية.

12/05/2019
عدد المشاهدات: 4162
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة