اعترفت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية رسميا بما يسمى معبد الشيطان وأضافته  لقائمة الديانات المعترف بها رسميًا في البلاد، حيث منحته السلطات هناك صفة الكنيسة.
وبحسب ما نقل موقع Business Insider  ، فانه على الرغم من اسمه ، لا يعد معبد الشيطان منظمة ذات طابع ديني، حيث يوضح لوسين جريفز وهو أحد مؤسسي المعبد، وجهة نظر منظمته قائلا إنها ديانة لا يؤمن أنصارها  بأي آلهة، ولا تقبل تفسيرات فوق الطبيعة للأحداث، لكنهم يعملون من أجل السيادة الشخصية والاستقلالية وحرية الاعتقاد.

ولكن و مع ذلك، بحسب الموقع ، فقد استعان أعضاء المنظمة في هذه الأنشطة برموز شيطانية، كما تم وضع تمثال الشيطان فى المقر الرئيسي ، وهو عبارة عن كائن مجنح، لديه رأس ماعز كرمز للمقاومة ضد الاستبداد.
ويقع المقر الرئيسي لمنظمة معبد الشيطان في منزل عريق بمدينة سالم فى ولاية ماساتشوستس، ولديها نحو 20 مكتبا في مختلف أنحاء البلاد، ويوجد جماعات مرتبطة بها في كندا وأستراليا وألمانيا وبريطانيا، وبعد منح الحكومة الأمريكية للمنظمة صفة الكنيسة فإن هذا القرار سيعفيها من الضرائب.
 
15/05/2019
عدد المشاهدات: 7347
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة