أكد وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي إعادة تأهيل وصيانة خط الثورة ـ حماة 1 باستطاعة 230 ك . ف، ووضعه رسمياً بالخدمة رسمياً أمس ونقل 200 ميغا واط.

وأشار إلى أن خط الثورة ـ حماة 1 من أهم خطوط التوتر العالي كونه يربط بين سد الفرات والشبكة العامة للكهرباء بمسافة تصل إلى ما يقارب الـ 185 كيلو متر، مبيناً أن الخط يتألف من 345 برج عالي التوتر معظمها مدمر أو محروق أو مسروق .

وبحسب وزير الكهرباء فإن كمية الـ 200 ميغا واط التي تم رفد الشبكة الكهربائية بها، تعادل محطة توليد كاملة قيمتها الإنشائية تتجاوز الـ 200 مليون يورو تكلفة كل واحد ميغا واط واحد مليون يورو، أما كلفتها التشغيلية فتصل يومياً إلى 350 مليون ليرة سورية وهي ثمن 1500 طن فيول.

16/05/2019
عدد المشاهدات: 8388
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة