قالت الممثلة العالمية مونيكا بيلوتشي في تصريحات اعلامية أنها ستعيش قصة حب مع لاجىء سوري ضمن أحداث فيلمها الجديد الرجل الذي باع ظهره والمقرر عرضه العام القادم .
ويروي الفيلم قصة لاجئ سوري في بيروت يُدعى سامي، ويعيش حياةً صعبة في المخيمات. لكنه يلتقي بفنان أميركي يُدخله عالم الأضواء، ما يجبره على السفر إلى عالم جديد، فيما يبقى قلبه معلقًا بالمخيمات التي ترك فيها حبيبته وسط الأحداث المتعاقبة والمشوِّقة.
 وكانت المخرجة التونسية كوثر بن هنية أعلنت الانتهاء من انتاج الفيلم الذي تم تصوير مشاهده بين باريس وتونس ،على أن يعرض في صالات السينما في الربيع القادم.
يذكر أن الفيلم قد حصل على جائزة ودعم من منصة الجونة السينمائية للأفلام في مرحلة التطور في مهرجان الجونة السينمائي ٢٠١٨.

17/08/2019
عدد المشاهدات: 7412
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة