أعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم الخميس، ان فصائل المعارضة المسلحة شنت مساء الأربعاء، هجوماَ على مواقع للقوات النظامية في ريف ادلب، مما أدى إلى مقتل 40 جندياَ وإصابة 80 آخرين بجروح .
وأوضح مركز المصالحة، التابع لوزارة الدفاع الروسية، في بيان نشرته وسائل إعلام روسية، ان نحو 200 مسلحاَ شاركوا في الهجوم على مواقع للجيش النظامي، مما ادى الى مقتل نحو 50 منهم.
واشار مركز المصالحة الى ان القوات النظامية تركت مواقعها في جنوب شرق إدلب نتيجة هجوم فصائل المعارضة المسلحة، التي سيطرت على منطقتين سكنيتين في المنطقة.
وكان مصدر عسكري أفاد في وقت سابق الخميس، ان فصائل المعارضة المسلحة شنت هجوماَ على نقاط عسكرية تابعة للجيش النظامي، متمركزة في جنوب شرق ادلب، الا ان عناصر النظامي أعادت انتشارها وعملت على منع تطوير الهجوم، وسط معارك مستمرة مع مقاتلي المعارضة.
وتصاعدت في الفترة الأخيرة، حدة المعارك بين الجيش النظامي وفصائل المعارضة المسلحة على جبهات ريف ادلب، وسط قصف متبادل بين الطرفين، مما ادى الى سقوط عشرات الضحايا ، وسط حركة نزوح كبيرة .
يشار الى ان روسيا اعلنت في وقت سابق من الشهر الجاري عن هدنة في ادلب، لم يتم الالتزام بها من قبل طرفي النزاع، وسط تبادل التهم بين الجيش النظامي وفصائل المعارضة المسلحة بارتكاب خروقات في المنطقة.


23/01/2020
عدد المشاهدات: 452
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة