أفادت وسائل الإعلام الألمانية الثلاثاء أن لاعبي بايرن ميونيخ وأندية ألمانية أخرى وافقوا على تخفيض رواتبهم من أجل مساعدة مسؤوليهم على مواجهة الأزمة المالية التي تسبب بها فيروس كورونا.
وأشارت صحيفة بيلد الأكثر شعبية في ألمانيا إلى أن لاعبي وأعضاء المجلسين الإداري والتنفيذي لنادي بايرن ميونيخ، متصدر البوندسليغا لحظة وقف النشاط الكروي في البلاد في 13 آذار الحالي، أكدوا استعدادهم للتخلي عن 20 بالمئة من رواتبهم.
ومع توقف مباريات كرة القدم في ألمانيا والعديد من الدول الأخرى بسبب تفشي فيروس كورونا، تراجعت أرباح الأندية الرياضية بشكل كبير. وهذا التراجع في لأرباح، دفع بالعديد من لاعبي الأندية الألمانية إلى القبول بتخفيض رواتبهم لمساعدة مسؤووليهم على تخطي الأزمة.
وبلغت قيمة الرواتب التي دفعها بايرن ميونيخ الذي يضم تشكيلة مدججة بالنجوم، الموسم الماضي 336,2 مليون يورو.
وأوضحت الصحيفة أن لاعبي بوروسيا مونشنغلادباخ كانوا أول من اقترح بشكل تلقائي تخفيض الرواتب في ألمانيا، تلاهم لاعبو فيردر بريمن وشالكه، مضيفة أن المفاوضات جارية مع لاعبي بوروسيا دورتموند وباير ليفركوزن.
وتابعت أن السويسري لوسيان فافر مدرب بوروسيا دورتموند عرض بنفسه تخفيض راتبه، مشيرة إلى أن النادي يتوقع تخفيض رواتب اللاعبين بنسبة 20 بالمئة إذا لم تستأنف المباريات، و10 بالمئة في حال استؤنفت بدون جمهور على اعتبار أن الأندية تحصل في هذه الحالة، على حقوق البث التلفزيوني.

25/03/2020
عدد المشاهدات: 53033
سوريا إكسبو , Syria Expo
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة