2021-05-02

قالت شركة "مايكروسوفت "، عملاقة التكنولوجيا الأمريكية، إن مبيعاتها خلال الربع الثاني من العام المالي الجاري 2021 ارتفعت بنسبة 17%، وهو معدل أسرع مما توقعه المحللون، بفضل الطلب المتزايد على خدمات الحوسبة السحابية للشركات وأدوات البرمجيات التي تدعم العاملين في المنزل.
ويبدأ العام المالي لدى شركة "مايكروسوفت " في بداية يوليو حتى نهاية يونيو من العام التالي.
وقالت الشركة المتخصصة في تصنيع البرمجيات ومقرها واشنطن يوم الثلاثاء في بيان إن إيراداتها في الربع الثاني (أكتوبر- ديسمبر 2020) من العام المالي الجاري، ارتفعت إلى 43.1 مليار دولار.
وقد تجاوزت الإيرادات المتحققة لدى الشركة متوسط ​​تقديرات المحللين الذين شملهم مسح بلومبرغ البالغة 40.2 مليار دولار، إذ تواصل مايكروسوفت على مدار 14 فصلاً على التوالي تحقيق معدل نمو الإيرادات بأكثر من 10%.
وبلغ صافي الربح لدى الشركة 15.5 مليار دولار أو ما يعادل 2.03 دولار للسهم. وتوقع المحللون أن يبلغ سعر سهم مايكروسوفت 1.64 دولار.
وقفز النمو في قسم الحوسبة السحابية للشركة والمعروف باسم " أزور " بنسبة 50%.
ونما قسم الحوسبة السحابية لدى مايكروسوفت، إذ قام العديد من عملاء الشركات بتسريع التحول إلى الحوسبة السحابية، وأصبح بمقدورهم تخزين البيانات وتشغيل التطبيقات عبر الإنترنت، بالتزامن مع إعداد فرق عمل باستخدام أدوات الإنتاجية عبر الإنترنت وبرامج عقد المؤتمرات عن بعد.
وارتفعت مبيعات أجهزة الكمبيوتر الشخصية لدى الشركة في الربع الثاني من العام المالي الجاري، مما عزز أعمال الشركة الرائدة في مجال أنظمة تشغيل "ويندوز "، بينما تجاوزت إيرادات الألعاب 5 مليارات دولار لأول مرة خلال ثلاثة أشهر.
وقال مارك موردلر، المحلل في شركة "سانفورد سي بيرنشتاين آند كو " (Sanford C. Bernstein & Co)، "إن نشاط الحوسبة السحابية يسير على ما يرام، لقد ارتفعت الهوامش بشكل جيد. في الحقيقة ليس هناك الكثير الذي لم يمضِ قدما على ما يرام ". المصدر: بلومبيرغ

عدد المشاهدات: 29223
سوريا اكسبو - Syria Expo



إقرأ أيضا أخبار ذات صلة