2024-05-16

كشف رئيس الجمعية الفلكية الدكتور محمد العصيري، عن تسجيل أقوى توهج شمسي حصل في الدورة 25 من حيث ذروة تدفق الأشعة السينية مساء أمس الثلاثاء.

وأوضح العصيري لموقع أثر برس، أن الشمس أطلقت مساء أمس 14 أيار توهجاً شمسياً قوياً من الفئة (X 8.79) من البقعة الشمسيّة (AR 3664) في الحافة الجنوبية الغربية من الشمس.

ولفت العصيري، إلى أن ذروة التوهج حصلت عند الساعة 16:51 بالتوقيت العالمي (19:51 بتوقيت دمشق)، ما أدى إلى حدوث تعتيم قوي على أمواج الراديو على مستوى R3 في كلٍّ من قارة أمريكا الشمالية والجنوبية والقطب الشمالي والمحيط الأطلسي والمحيط الهادئ.

وقال العصيري: على الرغم من أن هذه البقعة الشمسية التي حدث فيها التوهج لم تعد مواجهة لكوكب الأرض، إلا أنه لا يزال من المحتمل وجود تأثير قوي جداً على الأرض في الأيام القادمة، وسيتم التأكد من ذلك خلال الساعات القادمة.

وشدد العصيري، على أن سورية ستكون خارج تأثيرات هذا الانفجار الذي سيؤدي حتماً إلى تشويشات راديوية وانقطاعات كهربائية لكن من غير المعروف كم ستستمر.

يذكر أن سورية ووفق ما رصدت الجمعية الفلكية، تعرضت لتشويش على محطات التلفاز والراديو، وانقطاع في خدمة الإنترنت عبر الجوالات بسبب حصول انفجار شمسي من الفئة (X 4.52) البقعة من البقعة الشمسيَّة (AR 3663) وكان مقابل لها وذلك يوم الجمعة الماضي.

عدد المشاهدات: 75195
سوريا اكسبو - Syria Expo




إقرأ أيضا أخبار ذات صلة