2024-07-11
قضت محكمة كويتية، بالسجن لمدة ثلاث سنوات، على بائع ساعات تورط بغش زبائنه عبر بيعهم ساعات مقلدة على أنها من ماركات عالمية باهظة الثمن.

وقالت تقارير محلية إن الحكم صادر عن محكمة الجنايات، ويقضي بالسجن للبائع المحتال مدة ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ.

ولا يزال أمام البائع المتهم بالغش، فرصة الاعتراض على الحكم، لكنه سيقضي أكثر من 26 ألف ساعة في السجن إذا ما تم تثبيت العقوبة كما هي لمدة ثلاث سنوات.

ولم تتضح هوية البائع ولا زبائنه الضحايا، وكمية المبالغ المالية التي جناها في القضية من خلال بيع ساعات بمبالغ باهظة الثمن.

وتعد منطقة الخليج العربي سوقا نشطة جداً للساعات الفاخرة باهظة الثمن، لا سيما السويسرية منها، وينفق الكويتيون سنوياً عشرات الملايين من الدولارات على شراء ساعات بأسعار كبيرة.

سوريا اكسبو.

عدد المشاهدات: 57732
سوريا اكسبو - Syria Expo




إقرأ أيضا أخبار ذات صلة