قاد النروجي إرلينغ هالاند فريقه بوروسيا دورتموند إلى تخطي جاره وضيفه اللدود شالكه 4-صفر، السبت في اولى مباريات الدوري الالماني لكرة القدم بعد توقف لنحو شهرين بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، فيما تعثر المتصدر السابق لايبزيغ امام فرايبورغ (1-1) وبات مركزه الثالث بخطر.
ورفع دورتموند رصيده إلى 54 نقطة من 26 مباراة محققا فوزه الثامن في تسع مباريات، بفارق نقطة عن بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب في آخر 7 مواسم، والذي يحل على أونيون برلين الصاعد وصاحب المركز الحادي عشر الاحد.
وهز هالاند الشباك بعد نحو نصف ساعة على بداية المباراة التي أقيمت دون جماهير على ملعب سيغنال ايدونا بارك، رافعا رصيده الى 10 اهداف في 9 مباريات، بعد انتقاله من سالزبورغ النمسوي شتاء مقابل 20 مليون يورو.
ووزّع دورتموند رباعيته بين الشوطين مترجما سيطرته على ضيف عجز عن احراجه، واضاف له الجناح البرتغالي رافايل غيريرو ثنائية.
وشكّلت عودة البوندسليغا المتوقفة منذ منتصف آذار دفعة معنوية لجماهير كرة القدم حول العالم، المتعطشة لمشاهدة المباريات المعلقة منذ شهر آذار الفائت.
واقيمت المباريات خلف أبواب موصدة في وجه الجماهير وتحت رقابة صحية مشددة، فارتدى اللاعبون البدلاء والمصورون وعناصر الامن الكمامات واجريت المقابلات الصحافية النادرة في ظل تباعد واضح.
وللمرة الاولى في تاريخ دربي اقليم الرور، افتقد ملعب سيغنال إيدونا بارك التابع لدورتموند، صخب نحو 80 ألف مشجع كانت تغص بهم مدرجاته لاسيما الجدار الأصفر الجنوبي، في ظل توصيات باقامة المباريات بحضور 300 شخص كحد اقصى.
وبعد التحذير من مفاجآت العودة، سقط لايبزيغ الذي تصدر الدوري لفترة طويلة بفخ التعادل امام ضيفه فرايبورغ 1-1.
وهذه المرة الثالثة تواليا يتعادل فيها لايبزيغ الذي يتابع مشواره في دوري ابطال اوروبا. وقد يتخلى فريق المدرب الشاب يوليان ناغلسمان عن مركزه الثالث بحال فوز بوروسيا مونشنغلادباخ في وقت لاحق على ضيفه اينتراخت فرانكفورت.
وتابع فولفسبورغ نتائجه الايجابية بعودته بالنقاط من ارض اوغسبورغ 2-1 واصبح سادسا.

17/05/2020
عدد المشاهدات: 50820
سوريا إكسبو , Syria Expo
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة