لاقى مقطع يقوم به مراهق بريطاني بضرب طالب سوري لاجئ في بريطانيا استهجان واسع على شبكات التواصل الاجتماعي ، فيما قالت مصادر في الشرطة بانها ستوجه تهمة الاعتداء للطالب المعتدي.
وبحسب وكالة برس اسوسيشن فقد أفادت الشرطة أن فتى يبلغ من العمر 16 عاماً سيُوجه له تهمة الاعتداء لمهاجمته لاجئ سوري يبلغ من العمر 15 عاماً في مدرسة في هدرسفيلد.
ويظهر في مقطع  الفيديو اعتداء الطالب البريطانيبيلي مكلارين على زميل له سوري  اسمه  جمال في مدرسة ألموندبري الثانوية بالضرب المبرح والخنق والغمر بالماء.
وبحسب ماظهر في المقطع فان الطالب السوري مشى يائسًا بعد الاعتداء عليه دون ردة فعل وليس بيده شيء، مما أثار غضب واسع على مواقع التواصل الإجتماعي، وأطلقوا حملة تضامن معه عبر هاشتاق#AlmondburyHighSchool.
 
This Syrian refugee has endured months of racist bullying in a school in Sheffield, the thugs already broke his arm and now mockingly waterboard him when they get a chance, name and shame these thugs,school and police have done little to help. pic.twitter.com/JMkJ1aFgCq — blue days dark nights (@saeed6ali) November 27, 2018
وانتشر فيديو الاعتداء على مواقع التواصل الاجتماعي، وأثار غضبا واسعا في بريطانيا، حيث قرر متبرعون جمع آلاف الجنيهات الإسترلينية لدعم المراهق اللاجئ.
وأشار ناشطون إلى أن الطالب البريطاني سبق أن كسر ذراع اللاجئ السوري وقد تحمل الأخير عنصريته سنة كاملة والشرطة البريطانية لم تحرك ساكنا.

28/11/2018
عدد المشاهدات: 4350
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة