تراجعت تايلاند الاثنين عن خططها لترحيل الشابة السعودية رهف محمد القنون التي فرت من عائلتها أثناء زيارة للكويت بسبب مخاوف تتعلق بسلامتها.
وقال رئيس مصلحة الهجرة التايلاندية سوراتشات هاكبارن في تصريحات صحفية إن الرحلة صباح اليوم كانت عبر الخطوط الجوية الكويتية لإعادتها للسعودية مضيفا أنه سيلتقي بالمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في وقت لاحق يوم الاثنين لبحث خطط رهف لطلب اللجوء.
وحثت جماعة معنية بحقوق الإنسان السلطات التايلاندية يوم الاثنين على عدم ترحيل شابة سعودية عمرها 18 عاما تقول إنها فرت من إساءة عائلتها، وتخشى من أنهم سيقتلونها إذا ما أُعيدت إلى بلادها.
وكان من المقرر إعادتها على متن الرحلة رقم 412 التابعة للخطوط الجوية الكويتية فيما قالت رهف
في رسالة نصية وصوتية من بانكوك سيكون أخوتي وعائلتي والسفارة السعودية في انتظاري بالكويت.. سيقتلونني... حياتي في خطر عائلتي تهدد بقتلي على أبسط الأشياء.
وكانت السلطات التايلاندية منعت ، الأحد، رهف القنون البالغة من العمر 18 عاما من دخول البلاد، حيث تم توقيفها في مطار بانكوك، كما احتجز جواز سفرها من قبل مسؤول في القنصلية السعودية في تايلاند.
وكانت الفتاة السعودية أعلنت أنها تخلت عن دينها الإسلامي، معربة عن مخاوفها من امكانية قتلها على يد عائلتها في حال عادت لبلادها.
ووقعت منذ سنتين حادثة مشابهة، حيث حاولت امرأة سعودية أخرى اللجوء إلى استراليا ولكن تم اعتراضها في الفلبين وأعيدت إلى بلادها.

07/01/2019
عدد المشاهدات: 774
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة