توجت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة سابعة للمرة الأولى بلقب بطولة ومبلدون، ثالث البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب بفوزها السبت على الأمريكية سيرينا وليامس المصنفة الحادية عشرة، بنتيجة 6-2 و6-2 في 56 دقيقة في المباراة النهائية وحرمت الأخيرة من معادلة الرقم القياسي في عدد ألقاب البطولات الكبرى.
وهو اللقب الكبير الثاني لهاليب في خامس مباراة نهائية في الغراند سلام في مسيرتها الاحترافية بعد رولان غاروس العام الماضي، وباتت أول رومانية تحرز لقب البطولة الإنكليزية، فيما فشلت سيرينا للمرة الثالثة في إحراز لقبها الرابع والعشرين الكبير.
وقدمت هاليب التي خاضت نهائي ومبلدون للمرة الأولى في مسيرتها، مباراة جيدة وكانت الأفضل من البداية حتى النهاية ولم تواجه أي خطر أمام سيرينا باستثناء مرة واحدة وكانت في الشوط السادس من المجموعة الأولى عندما حصلت الأمريكية على فرصة لكسر إرسالها دون جدوى.
وكسرت هاليب إرسال سيرينا 4 مرات بمعدل مرتين في كل مجموعة ونجحت في تحقيق فوزها الثاني فقط في 11 مباراة أمام سيرينا ووضعت حدا لخمس هزائم متتالية أمامها.
وضربت هاليب بقوة في البداية وكسرت إرسال سيرينا في الشوطين الأول والثالث لتتقدم 3-صفر ثم 4-صفر بعد 11 دقيقة فقط، قبل أن تنجح الأمريكية في كسب أول شوط لها في المباراة مقلصة الفارق إلى 1-4، ثم حصلت على فرصة لكسر إرسال الرومانية للمرة الأولى في المباراة فشلت في استغلالها لتتقدم الأخيرة 5-1.
وكسبت سيرينا شوطا نظيفا لتقلص الفارق إلى 2-5 لكن الرومانية حسمت المجموعة في 26 دقيقة بكسبها الشوط الثامن 6-2.
وفرض التعادل نفسه في الأشواط الأربعة الأولى من المجموعة الثانية بكسب كل لاعبة لإرسالها قبل أن تنجح هاليب في كسر إرسال سيرينا في الشوط الخامس للتقدم 3-2 ثم 4-2 قبل أن تكسر إرسال سيرينا للمرة الثانية في المجموعة وتتقدم 5-2 ثم كسبت الشوط الثامن لتنهي المجموعة في صالحها 6-2 في 30 دقيقة وبالتالي أحرزت اللقب.

17/07/2019
عدد المشاهدات: 1215
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة