توفيت امرأة تبلغ من العمر 32 عاما في اللاذقية جراء استنشاقها غازات سامة نتيجة خلطها نوعين من مواد التنظيف بهدف التعقيم ضد فيروس كورونا المستجد.
ونقلت روسيا اليوم عن مصدر محلي في القرادحة بريف اللاذقية ان المتوفاة كانت تقوم بتنظيف منزلها فخلطت مادتي الكلور مع الجافيل، وهو ما أدى إلى إطلاق غاز الكلور الذي يتلف الرئتين، مما ادى الى وفاتها.
وحصلت الوفاة بعد نحو عشر دقائق من وصولها إلى مشفى الباسل، رغم محاولات الإنعاش.
وانتشرت في الايام الاخيرة ظاهرة التعقيم بالكلور وغيرها من المواد الكيميائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.
يشار الى ان سورية سجلت يوم الاحد الماضي اول اصابة بفيروس كورونا المستجد لفتاة قادمة من خارج القطر.

26/03/2020
عدد المشاهدات: 36932
سوريا إكسبو , Syria Expo
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة