وجدت السيدة علا وزوجها، بتاريخ 14 آب الجاري، صمام معدني طويل، داخل عبوة مياه بقين كانت اشترتها ضمن صندوق عبوات كامل ومختوم في دمشق.

وتحدثت علا، أنها اعتادت أن تسقي ابنتها البالغة من العمر عامين، مياه بقين المعقمة، لتفاجئ بصمام معدني داخل العبوة بعد أن شربت منها هي وابنتها.

وتابعت علا خفت كثيراً على ابنتي من التسمم الذي يمكن أن يلحق بها بسبب وجود القطعة المعدنية (الشبيهة بالحنفية) في العبوة مع المياه، لكن الحمد لله مرت على خير.

وأكدت علا أنها تواصلت مع شركة بقين، ليخبرها الموظف الذي لم تعرف مسماه الوظيفي حينها أن المشكلة عادية، وهو خطأ، وسقطت القطعة من آلة ما، الأمر الذي يؤثر سلباً على إنتاج الشركة، ويكلف فقدان القطعة انتاج عدد من العبوات الفارغة من الماء، وأن الضرر أصاب كلا الطرفين.

وذكر الموظف أنه حين يعود إلى دمشق، سيتواصل مع علا، ليستعيد الصمام، ويعوضها بقارورة مياه بدلاً من التي وجدت فيها القطعة.

وشرحت علا أنغايتها ليست الحصول على تعويض قنينة، لكنها تحاول لفت نظر الشركة إلى الخطأ المرتكب، الذي كان من الممكن أن يؤدي إلى نتائج غير محمودة على صحة الطفلة.

وتساءلت عن رد فعل الشركة حول وجود الصمام في العبوة قائلة لو أن الأمر جرى مع شخص آخر أو في مكان مختلف، هل كانت الشركة ستتعامل بذات الطريقة، وتعرض التعويض ذاته، دون ادنى اعتذار؟.

وفي مستجدات القضية اتصل الموظف ذاته بتاريخ 20 آب الجاري، مع علا بغرض استعادة القارورة والصمام، مؤكداً حاجته لاستعادة الصمام، لكنه رفض ملاقاتها نظراً لبعد المنطقة المتواجدة فيها، بالرغم من أنها موجودة في أحد الأحياء داخل العاصمة.

اقرأ أيضا: خطف مواطن أردني في السويداء والخاطفون يطالبون عائلته بالفدية

وتواصلنا مع الموظف الذي تحدث إلى علا، ليتبين أنه المدير المالي للشركة، والذي لم يذكر الا اسمه الأول، وحول الحادثة قال خطاً من عامل، ونبحث عن الصمام ولم نجده، وتواصلنا مع السيدة، واتفقت على لقاءها.

ولفت المدير المالي إلى أن القطعة الموجودة في العبوة معقمة، وليست مضرة، وهي الجزء الذي يعبئ الماء داخل العبوة، ولا خطورة فيها.

وتابع لا خلاف على أن وجودها أمر خاطئ، ومنذ مدة ونحن نبحث عن القطعة، حتى قمنا بتركيب واحدة جديدة بدلاً عنها، بعد فقدانها.

وعند السؤال ، عن الدور الرقابي على العبوات قبل نقلها إلى المستهلك، قال المدير المالي يبدو أن الخطأ مسؤول عنه عامل، حدث في الوردية الليلة من العمل، فلم يلاحظ وجود الصمام داخل القارورة.

وحاولنا التواصل مع المدير العام للشركة، بعد الحديث مع المدير المالي، ولم يستجيب على أي اتصال، بالرغم من معرفته بهوية الجهة المتصلة.

الجدير بالذكر أن شركة بقين واحدة من شركات المياه في سوريا، تعبئ مياه نبع بقين بإنتاج يومي قدره 120 ألف قارورة يومياً.


22/08/2019
عدد المشاهدات: 6019
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة